بغية إتاحة البيانات والمعلومات أمام الباحثين ومتخذي القرارات

الجهاز المركزي للإحصاء يصدر الأطلس الإحصائي لتعداد المباني والمنشآت والأسر

اصدر الجهاز المركزي للإحصاء الأطلس الإحصائي لتعداد المباني والمنشآت والأسر في العراق لسنة 2009 لغرض إتاحة البيانات التفصيلية ونتائج عملية الترقيم والحصر للمباني والمنشآت والمساكن على مستوى العراق والمحافظات فضلاً عن الخرائط الجغرافية التي تدعم العملية التخطيطية والتنموية في العراق وفتح آفاق البحث والتحليل العلمي أمام الباحثين . حيث انه يتضمن قاعدة بيانات متكاملة متصلة مع قاعدة المعلومات الجغرافية لتسهيل عرض النتائج العامة بالاعتماد على منظومة المعلومات الجغرافية (Geographic Information System – GIS) واستخدام احدث الأساليب العلمية في التحليل ورسم الخرائط.

ويركز الأطلس بشكل رئيسي على تحليل نتائج استمارة الحصر والترقيم لعام 2009 وقد تم تحليل نتائج هذه الاستمارة ومقارنتها بنتائج التعدادات السابقة لسنوات 1977 و 1987 و 1997 وإذا أخذنا بنظر الاعتبار التغيير السريع الاجتماعي والاقتصادي في العراق ومسيرة التنمية فان تحليل وعرض الحقائق والبيانات يعتبر ضرورياً ويشكل عوناً لمتخذي القرارات والإداريين والمخططين الاكاديميين والباحثين.

ولقد تم إعداد الأطلس باستخدام الأساليب الحديثة في نظم المعلومات الجغرافية والتي شهدت في السنوات الأخيرة تطوراً شاملاً في قدراتها التحليلية وأساليب رسم الخرائط.

لقد تم تقسيم الأطلس إلى خمس فصول بالإضافة الى المقدمة.

يتضمن الفصل الأول موقع العراق في العالم والشرق الأوسط والتقسيمات الإدارية والمالية المعتمدة لأغراض التعداد فقط.

أما الفصل الثاني ففيه تحليل خصائص المباني في العراق بالنسبة لتوزيعها الجغرافي.

أما الفصل الثالث فانه يحتوي على مواضيع تتعلق بخصائص السكان مثل التوزيع السكاني وكثافة السكان ومعدلات النمو بالاعتماد على التعدادات السابقة.

أما الفصل الرابع فيتضمن عرضاً لخصائص المساكن والأسر الذي يتضمن توزيع المساكن ومتوسط حجم الأسرة والأسر التي ترأسها نساء.

وأخيراً اشتمل الفصل الخامس على مواضيع تتعلق بالمنشآت حسب صفة الأشغال وأعداد العاملين وقطاعات العمل والبيئة والأنشطة الاقتصادية والحائزين الزراعيين.