الجهاز المركزي للإحصاء يواصل عقد أجتماعاته مع خبراء منظمة اليونسيف بشأن تصميم الأستمارة وتحديد الفئات المستهدفة  

 

عقد الجهاز المركزي للإحصاء اجتماعا موسعاَ مع خبراء منظمة اليونسيف بحضور السيد رئيس الجهاز المركزي للإحصاء الدكتور ضياء عواد كاظم والسيد المدير العام للشؤون الفنية الأستاذ قصي عبد الفتاح رؤوف وبحضورالست سهام محمد عبد الحميد خبيرة في الجهاز المركزي للإحصاء ومديرة الإحصاء الاجتماعي والتربوي

وفي مستهل الأجتماع  الذي عقد في مقر الجهاز المركزي للإحصاء أوضح السيد رئيس الجهاز " ان محور اجتماع اليوم هو مناقشة ومراجعة ماتم الاتفاق عليه خلال الاجتماع السابق والتباحث حول الية تنفيذ دراسة عن وضع المراة والطفل في محافظات العراق فضلاً عن وضع الميزانية والكلفة التخمينية لتنفيذ

مشيراً الى دور منظمة اليونسيف  في وضع النقاط الرئيسية على الية تصميم الاستمارة وتقديم المؤشرات من قبل تشكيل فريق يضم منظمة اليونسيف ووزارة الصحة ويتم مراجعتها من قبل الجهاز المركزي للإحصاء.اضافة الى تحديد الفئة المستهدفة في الحصول على البيانات وملء الاستمارة الخاصة بالدراسة المؤمل تنفيذها بتحديد عمر النساء من 15 -49 وعمر الأطفال الرضع من 11-0 شهر ولقاح الحصبة للأطفال بعمر 23-0 .

من جانبها قدمت الست سهام محمد عبد الحميد شرحا تفصيلياً عن الخطة المقترح تنفيذ الدراسة ومنها أختيار حجم العينة بواقع 300 أسرة لكل قضاء  وأسباب تشكيل فريقين في كل قضاء على أن يتضمن الفريق ثلاثة أشخاص وتحديد أعداد المشرفين والمحليين في كل محافظة وتحديد أعداد الباحثين الميدانيين في كل قضاء ومناقشة زيادة اعداد الأقضية في محافظتي بغداد والبصرة ومناقشة التوقيتات الزمنية لبدء العمل الميداني والأختبار القبلي للأستمارة إضافة الى مناقشة تحويل المبالغ اللازمة لتنفيذ الدراسة من قبل اليونسيف

وفي ختام الأجتماع وجه السيد رئيس الجهاز المركزي للإحصاء بتقديم قائمة رسمية للأقضية المشمولة بتنفيذ تلك الدراسة والتي سيتم على ضوئها أعداد الخطة التفصيلية .