اخر تحديث للموقع

اخر تحديث للموقع بتاريخ: 2018-02-19 .

تغيير لغة الموقع

Arrow
Arrow
Slider

كلمة السيد رئيس الجهاز المركزي للإحصاء لزوار الموقع الالكتروني 

باسم العاملين في الجهاز المركزي للإحصاء نرحب بالزوار متصفحي موقع الجهاز الالكتروني الذي نحرص فيه على مواكبة التطورات العالمية المتسارعة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال وعلى التواصل الفعال والمستمر مع جميع المواطنين.

ويجدر الاشارة بأن الموقع الالكتروني للجهاز منذ انشائه شهد  عدة تطورات الا ان التحديث الحالي هو الاكبر

اقرأ المزيد

اخر اخبار الجهاز المركزي للاحصاء  

بغية تقدير وتجميع النفقات الفعلية للناتج المحلي الإجمالي

الجهاز المركزي للإحصاء ينظم ندوة عن برنامج المقارنات الدولية (ICP)

 

عقد الجهاز المركزي للإحصاء حلقة نقاشية بشأن تقديرات الحسابات القومية لبرنامج المقارنات الدولية برئاسة السيد رئيس الجهاز المر كزي للإحصاء الدكتور ضياء عواد كاظم وبحضور المدير العام للشؤون الإدارية والمدير العام للشؤن الفنية فضلاَ عن حضور مدراء الاقسام في المديريات كانت تهدف الى وضع برنامج .... اقرأ المزيد عن هذا الخبر

 

الجهاز المركزي للإحصاء يشارك في ندوة استخدام تقنيات هندسة الجيوماتيك في اعداد خرائط الأعمار وبناء قواعد البيانات المكانية للمدن المحررة

 

­­­­­­­­­تزامناً مع انتصارات قواتنا الأمنية البطلة شارك مركز نظم المعلومات الجغرافية في الجهاز المركزي للإحصاء في الندوة التخصصية الموسومة (استخدام تقنيات هندسة الجيوماتيك في اعداد خرائط الأعمار وبناء قواعد البيانات المكانية للمدن المحررة في العراق) التي أقيمت في الجامعة التكنولوجية... اقرأ المزيد عن هذا الخبر

تحت شعار تطوير النظام الإحصائي في العراق الجهاز المركزي للإحصاء يعقد مؤتمره السنوي الثاني عشر للإحصاء ويؤكد على

        اعتماد الشراكة مع اقسام الإحصاء في الوزارات واجهزة الدولة


في غمرة احتفالات شعبنا العظيم بالنصر الكبير الذي تحقق على ايدي ابطالنا في القوات الأمنية بتشكيلاتها وصنوفها كافة على قوى الظلم والعدوان الداعشي ، الجهاز المركزي للإحصاء يعقد مؤتمره السنوي الثاني عشر للإحصاء... اقرأ المزيد عن هذا الخبر 

الاخبار

  

تضمن بيانات ومؤشرات مهمة عن حالة الامن الغذائي للاسرة في العراق
الجهاز المركزي للاحصاء تطلق نتائج مسح التحليل الشامل للأمن الغذائي والفئات الهشة للأسرة في العراق لسنة2016

 

اطلق الجهاز المركزي للاحصاء وبالتعاون مع برنامج الغذاء العالمي ومعهد بحوث التغذية في وزارة الصحة وهيأة إحصاء اقليم كردستان نتائج مسح التحليل الشامل للأمن الغذائي والفئات الهشة للأسرة في العراق لسنة 2016 في احتفالية اقيمت في مركز الوزارة . حيث يعد هذا المسح هو الرابع للتحليل الشامل للأمن الغذائي والفئات الهشة في العراق بدءاً من عام 2003 بهدف الكشف عن جوانب مهمة لواقع الاسر في مختلف محافظات العراق وتسليط الضوء على الفئات الهشة وتوفير تقييم موضوعي لأسباب وعوامل انعدام الامن الغذائي للأسر المعيشية لاسيما وإنها تعيش ظروفا صعبة جدا بسبب هجمات داعش الارهابي والوضع الاقتصادي الذي مر به البلد نتيجة انخفاض اسعار النفط . أقيمت الاحتفالية بحضور معالي وزير التخطيط الدكتور سلمان علي الجميلي والنائب فرات التميمي رئيس لجنة الزراعة النيابية ومعاون الأمين العام لمجلس الوزراء السيد رحمن عيسى حسن ممثلاً عن السيد الأمين العام والسيد مدير عام دائرة الصحة العامة ممثلاً عن معالي وزيرة الصحة فضلاً عن حضور وكيلا الوزارة ومديرة برنامج الاغذية العالمية / مكتب العراق وعدد من السادة المديرين العامين وممثلو منظمات الأمم المتحدة وبعض من الهيئات والسفارات الدبلوماسية العاملة في العراق والجهات ذات العلاقة وعدد أيضا من منتسبي الوزارة.
ذكر معالي الوزير اثناء احتفالية اطلاق نتائج المسح: "ان المسح نفذه الجهاز المركزي للإحصاء وبدعم من برنامج الغذاء العالمي WFP وبالتعاون مع هيأة احصاء اقليم كردستان ومعهد بحوث التغذية ووزارتي الصحة في المركز والإقليم" وأضاف: "ان هذه الاحتفالية تتزامن مع غمرة احتفالات شعبنا العزيز بانتصارات قواتنا الامنية الباسلة بمختلف تشكيلاتها على داعش الارهابي وهم يحررون الانسان قبل الارض ويسطرون ملحمة النصر على تراب محافظتنا العزيزة _ام الربيعين _ موصل الحدباء" وتابع بالقول: "ان الملاكات البشرية في الجهاز المركزي للإحصاء عادت مجددا الى العمل الميداني بعد توقف طويل من تنفيذ المسوح الاحصائية بسبب الاعمال الارهابية في اثناء اغتصاب داعش الارهابي لبعض المناطق في عدد من المحافظات منتصف حزيران 2014" واكد الجميلي على انطلاق المرحلة الاولى لإعادة رسم الخطط والسياسات من خلال جمع البيانات والمؤشرات الاحصائية المختلفة التي يوفرها الجهاز من المسوح الميدانية في المحافظات والأقضية كافة , موضحا ان مسح تحليل الامن الغذائي والهشاشة للأسرة في العراق لسنة 2016 يعد اول مسحا احصائيا ينفذه الجهاز بعد منتصف عام 2014 وبين الوزير ان هذا هو المسح الرابع في نسخته الجديدة ضمن سلسة جولات ميدانية لهذا المسح للأعوام (2007,2005,2003) وبدعم وتمويل من برنامج الغذاء العالمي WFP . وأوضح ان نتائج المسح تعكس الظروف المعيشية للأسر وتقييم واقعي لحالة الامن الغذائي في البلد لاسيما بعد الازمة الامنية والاقتصادية التي شهدها العراق بعد احداث حزيران 2014.
من جانبه ذكر السيد رئيس الجهاز المركزي للإحصاء الدكتور ضياء عواد: "ان جهود الجهاز المركزي للإحصاء وبرنامج الغذاء العالمي وبالتعاون مع معهد بحوث التغذية في وزارة الصحة تظافرت من اجل تنفيذ اول مسحا إحصائيا يشمل جميع محافظات العراق بعد عام 2014" . وأضاف: "نفذ هذه المسح لدراسة وقياس حالة الامن الغذائي والوضع الاجتماعي والاقتصادي في العراق بعد الاحداث الأمنية التي رافقت احتلال داعش لبعض المناطق منتصف عام 2014 وما صاحبها من ظروف اقتصادية سيئة نتجت عن انخفاض اسعار النفط العالمية". واشار الى ان هذا المسح يهدف الى توفير قاعدة بيانات اساسية عن حالة الامن الغذائي للأسر المعيشية وأثر تدهور الظروف المالية والاقتصادية على حالة الفرد المعيشية فضلاً عن تقييم نظام توزيع الحصة التموينية الغذائية وبيان فاعلية تطبيق هذا النظام في ظل الازمة الاقتصادية والأمنية.
أظهرت نتائج المسح انه على الرغم من قساوة الظروف التي مرت على العراق منذ اكثر من عامين إلا ان نسبة الاسر غير الامنة غذائياً لاتتعدى 2.5% من مجموع الاسر ولا تتجاوز 2.1% من عدد السكان الكلي بواقع 799290 نسمة من السكان وذلك يعود الى تطبيق نظام البطاقة التموينية الذي ساهم بعدم نفاذ الغذاء عند الاسر المعيشية في أوقات مختلفة بالرغم من تفاوت توزيع المفردات الغذائية.
الى ذلك أعربت ممثلة برنامج الاغذية العالمي الست سالي هايدوك عن املها بدعم حكومة العراق لنتائج هذا التحليل وبلوغ اهداف منهاج التنمية المستدامة وأضافت ان برنامج الاغذية العالمي هو شريك مع حكومة العراق منذ عام 1968, اذ قدم مجموعة واسعة من المساعدات بما في ذلك الاغذية العينية والوجبات المدرسية كذلك تغذية الام والطفل فضلا عن غرس الاشجار وإصلاح نظام التوزيع العام والمساعدة الفنية وتابعت بالقول: ان التحليل الشامل للأمن الغذائي والفئات الهشة لعام 2016 هو التحليل المشترك الرابع الذي اجراه البرنامج مع الحكومة ويستمر ذلك كونه تقليدا من تقاليد الشراكة , اذ يقدم مشورة فنية واسعة النطاق لدعم اتخاذ القرارات القائمة على الادلة وأشارت الى ان حكومة العراق استخدمت نتائج هذا التحليل في خطة التنمية الوطنية وإستراتيجية الحد من الفقر كما وسيستخدم البرنامج لتنفيذ استهداف النازحين القائم على الادلة فضلا عن وضع استراتيجية جديدة تخص البلد مؤكدة وجود خطوات رئيسة لتحقيق هدفين من اهداف التنمية المستدامة التي اعتمدها 193 من زعماء العالم في عام 2015.

 

 

 

 

الجهاز المركزي للاحصاء يوقع اتفاقية مع منظمة اليونسيف لتنفيذ خطة عمل  المسح العنقودي 

 

 

 وقع الطرفان في مقر الجهاز المركزي للاحصاء اتفاق تنفيذي

لخطة عمل تنفيذ المسح العنقودي متعدد المؤشرات في جولته

السادسة الذي تعمل منظمة اليونسيف على تطبيقه في اكثر من

( 30 ) دولة في العالم ...

 

حيث يعد العراق من بين ابرز الدول في المنطقة العربية

ومنطقة الشرق الاوسط في نجاحه والتزامه بتنفيذ المسح منذ

انطلاق الجولة الاولى عام 1995 ..يذكر ان نتائج هذا المسح

سيكون لها الاثر الكبير في توفير اغلب مؤشرات اهداف التنمية

المستدامة 2030 فضلا عن المؤشرات الاحصائية المطلوبة

في اعداد خطة التنمية الوطنية 2017 – 2022 وتحديث

البيانات  والمعلومات المهمة عن صحة الام والطفل ، فضلا

عن الجهود المبذولة من الجهات الفاعلة الوطنية الاخرى لتطوير

برامج فعالة وخطط العمل والسياسات المتعلقة بالاطفال والنساء

والتي تهدف الى زيادة الشمولية والحد من عدم المساواة والفقر

.


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

 

 

بحضور إعضاء لجنة التنسيق والتطوير الإحصائي

الجهاز المركزي للإحصاء يعقد مؤتمر الإحصاء السنوي الحادي عشر ويؤكد على تطوير النظام الإحصائي في العراق

  برعاية معالي السيد وزير التخطيط الدكتور سلمان الجميلي المحترم عقد في وزارة التخطيط مؤتمر الإحصاء السنوي الحادي عشر برئاسة الدكتور ضياء عواد كاظم رئيس الجهاز المركزي للإحصاء وحضور الدكتور ناهض محمد صالح مستشار وزير التخطيط فضلاً عن حضور السادة المديرون العامون في الجهاز وأعضاء لجنة التنسيق والتطوير الإحصائي في مركز الجهاز والوزارات ودوائر ومؤسسات الدولة.

 

 ناقش السيد رئيس الجهاز المركزي للإحصاء توصيات المؤتمر الإحصائي السنوي العاشر إضافةً إلى تقديم عرضاً عن مسودة خطة عمل الجهاز لعام 2017 مضافاً اليها الدورات المطلوبة من قبل أقسام الإحصاء في الوزارات ومؤكداً ان هذه الخطة لن تدخل حيز التنفيذ الا بعد اطلاع كافة أعضاء لجنة التنسيق والتطوير الإحصائي وأبداء ملاحظاتهم عليها كما أضاف سيادته "ان الإحصاء هو صلب العملية التنموية ونحن نتحمل هذه المسؤولية بكل شرف وفخر كوننا الجهة الرسمية في إصدار مرات حقيقية وعدم إعطاء الفرصة لصدور أرقام فلكية غير حقيقية عن أعداد النازحين ونسب البطالة والفقر وغيرها ولا يمكننا الوصول إلى الأرقام والمؤشرات الحقيقية دون تعاونكم في إيصال هذه البيانات الى الجهاز".

 

من جانبه قدم السيد قصي عبدالفتاح رؤوف مدير عام الشؤون الفنية في الجهاز عرضاً عن دور الجهاز المركزي للإحصاء في اجندة التنمية المستدامة جاء فيه " وضعت حكومتنا برنامجا واعدا سعت من خلاله نحو تذليل الصعاب وتغليب وتحقيق ماكان يصبو اليه العراقيون في رسم حياة افضل تقوم على أساس تنموي سليم . تسعى وزارة التخطيط باعتبارها أحدى أركان العملية التنموية في العراق إلى ترجمة البرنامج الحكومي والدروس الماضية إلى خطة إصلاح هيكلي للاقتصاد العراقي والتحول نحو اقتصاد متنوع قادر على إدامة زخم النمو ذاتيا بعيدا عن تقلبات أسعار النفط العالمية، بالتكامل مع تنفيذ التزامات العراق الدولية تجاه الأنسان والبيئة المتمثلة باجندة التنمية المستدامة 2030 ... لذا فأننا نؤكد حرصنا على وجوب العمل مع شركائنا في التنفيذ لغرض صناعة القرار والتخطيط لسياسات وبرامج التنمية المستدامة وتكاملها".

 

بدورها السيدة نداء حسين عبدالله مديرة النشر والعلاقات في جهاز قدمت عرضاً موجزاً عن واقع أقسام الإحصاء في الوزارات ودوائر ومؤسسات الدولة ذكرت فيه " كفاءة النظام الإحصائي تعتمد على دقة البيانات و المعلومات الإحصائية من مصادرها المتعددة وتوفيرها ونشرها في الوقت المناسب للمستخدمين و المستفيدين و صناع القرار. وبناءاً على ذلك قام الجهاز المركزي للإحصاء بعقد المؤتمر السنوي العاشر للإحصاء في العاشر من شهر تشرين الأول من عام 2015 مع أقسام الإحصاء في الوزارات كافة لتقويم خطة العمل السنوية لسنة 2015 و إعداد خطة العمل لسنة 2016 حدد من خلال مجموعة توصيات تتلائم مع سير النظام الإحصائي في العراق والذي يهدف إلى النهوض به وفقاً لتقرير الاستراتيجية الوطنية لتطوير الإحصاء في العراق , وقانون الإحصاء ... بناءا على ذلك عمم مجلس الوزراء بموجب كتابه المرقم :15859 في 10/11/2015 توصيات ذلك المؤتمر وانطلاقاً من تلك التوصيات شكل الجهاز المركزي للإحصاء فريق عمله ضم فيه عضويته أعضاء من المديريات الفنية في الجهاز  على ان يترأس ذلك الفريق مديرة النشر والعلاقات لمواكبة التطورات الحاصلة مع الدول المجاورة والتي تستند إلى  المعايير الأساسية في تطوير النظام الإحصائي في العراق ومن خلال جولة ميدانية إلى الوزارات لأعضاء لجنة التطوير والتنسيق الإحصائي لتحديد  نقاط الضعف والقوة في أقسام الإحصاء بالوزارات تم اعداد استمارة استبيان كان الهدف منها المعرفة والاطلاع بأقسام الاحصاء بالوزارات ووضع خطط سنوية لعمل تلك الاقسام على ان تقدم الى الجهاز المركزي للاحصاء قبل نهاية كل سنة لموائمتها مع خطة عمل الجهاز وفقاً للتوقيتات الزمنية اللازمة لانجاز تلك الاعمال كما تم الأطلاع على قواعد بيانات تلك الوزارات لتعزيز التعاون بين الجهاز والوزارات ولضمان انسيابة تدفق البيانات و اصدار التقارير الإحصائية السنوية" . كما شاركتها السيدة منار رياض بتقديم عرضاً عن مديرية النشر والعلاقات ودورها في ترجمة ونشر وترويج كافة الإصدارات الإحصائية وايصالها الى الباحثين وكافة المهتمين بالرقم الاحصائي.

 

من ناحيته قدم السيد عماد ناجي مدير عام تكنلوجيا المعلومات في الجهاز عرضاً عن الربط الالكتروني لتبادل وتناقل البيانات بمشاركة السيد إيهاب أعياد مدير هندسة النظم أشاروا فيه الى مساهمة المعلومات والاتصالات اسهاماً كبيراً في تحقيق اهداف الحكم الرشيد وللاستفادة من التطورات الهائلة في عصرنا هذا الذي سمي بعصر الاتصالات في ظل الاقتصاد المعاصر من خلال منظومة الانشطة الاقتصادية كما ان الحكومة العراقية قد تبنت الالتزام بفقرة الحوكمة الالكترونية من خلال وضع استراتيجية للحوكمة الالكترونية في حال تنفيذ اي نشاط اقتصادي على الصعيد المحلي او الوطني ولمواكبة المبادرات الدولية قام الجهاز المركزي للاحصاء بالتنسيق مع برنامج الامم المتحدة الانمائي من خلال اللجنة الوطنية للحوكمة الالكترونية بتنفيذ مسح تقييم جاهزية مؤسسات الدولة للتحول نحو الحوكمة الالكترونية بهدف انشاء قاعدة بيانات ومعلومات لمعرفة جاهزية تحول مؤسسات الحكومة العراقية نحو الحوكمة الالكترونية لتطبيق جميع المعاملات الكترونياً.

 

كما تضمن الؤتمر توزيع كتب شكر وتقدير من قبل معالي وزير التخطيط الدكتور سلمان علي الجميلي لأعضاء لجنة تطوير العمل الاحصائي.

 

وفي الختام تم عرض أهم التوصيات التي خرج بها المؤتمر والتي جاءت كما يلي:

 

1.الإحصائي وإتباع الوسائل والأدوات والتكنولوجيا الحديثة لتسهيل عملية الوصول للبيانات بأقل التكاليف والجهود وبالتوقيتات المطلوبة

 

2.التوصية بإصدار قرار من مجلس الوزراء للعمل على إيجاد آلية مناسبة للربط الألكتروني بين مختلف الوزارات لأهمية ودور الإحصاء في العملية التنموية والتخطيطية ولتوفير مؤشرات أجندة التنمية المستدامة لعام 2030 يتطلب الإسراع في تشريع قانون الإحصاء الجديد

 

3.ضرورة إتساع قاعدة البيانات الإحصائية وشمولها بمجالات اقتصادية لتعكس الواقع الحقيقي للبلد بما يساهم في رسم الخطط والسياسات

 

4.مواكبة التطور والجهاز المركزي للإحصاء لإستكمال قواعد بيانات الدولة

 

5.التوصية بضرورة ربط معلومات البطاقة الوطنية الموحدة مع قاعدة بيانات الجهاز والعمل على تحديث بنك المعلومات الوظيفي

 

6.التأكيد على تطوير المناهج الدراسية لأقسام الإحصاء في الجامعات وإعتمادها الجوانب التطبيقية والعملية

 

 إضافة الى فتح باب المناقشة وابداء الملاحظات من قبل السادة الحضور كما قدم السيد رئيس الجهاز هدايا تكريمية لكل من السيد عبد الحسين حويط والسيد عبد الأمير صبح والسيدة علية عباس تثميناً لجهودهم في خدمة الجهاز وقرب احالتهم على التقاعد.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 
 
 

 

 

 

بغية دراسة واقع حال القرى الريفية

الجهاز المركزي للإحصاء يباشر في تنفيذ مسح تنمية القرى الريفية في محافظة النجف الإشرف

 

 

باشر الجهاز المركزي للإحصاء بتنفيذ مسح تنمية القرى الريفية في محافظة النجف الإشرف بغية أعدادإستراتيجيات التنمية الريفية بما يؤمن توفير الخدمات وتحقيق التنمية الشاملة من خلال الأعتماد على معايير عدد السكان وجود الأراضي الزراعية الواسعة والأمكانات التنموية الاخرى والتفاعل الأجتماعي بينها وبين القرى المجاورة لغرض تنميتها بما يتلائم مع عدد السكان فضلاً عن توفير بيانات البنى التحتية الموجودة في القرية

من جانبه تحدث مدير إحصاء النجف الأشرف الاستاذ فاضل عبد الحر عن المشاكل والصعوبات التي واجهت الباحثين خلال ملء الأستمارة ومنها ضعف الاستجابة من قبل بعض الاسر اضافة الى ان بعض القرى في إطراف المدن تحمل أرقام مقاطعات وتحولت الى وحدات سكنية مشيرا ان هذا المسح تم تنفيذه مسبقاً في محافظة البصرة ومن المؤمل تنفيذه في باقي محافظات العراق مضيفاً ان هذا المسح وفر فرص عمل للعاطلين عن العمل من خلال زج الباحثين من الخريجين العاطلين عن العمل لتنفيذ المسح

 

الجدير بالذكر أنه ضمن خطة العمل لعام 2016 قامت دائرة التنمية الإقليمية والمحلية في وزارة التخطيط بتوجيه مديريات التخطيط في المحافظات باعداد أستراتيجية عن التنمية الريفية في المحافظات تشمل على دراسة واقع حال القرى الريفية والإمكانات والمزايا النسبية لها وتحفيز الأقتصاد المحلي بما يوفر فرص عمل للسكان واختيار القرى المرشحة للتطوير لخدمة سكانها وسكان القرى المجاورة وفق معايير محددة وبما يحقق الجدوى من أنشاء المشاريع المختلفة ولتكون هذه القرى نواة لمراكز حضرية مستقبلاً .

 

 

 

 

تحت شعار (دور المعلومة الإحصائية في استدامة التنمية)

الجهاز المركزي للإحصاء يشارك في أعمال المؤتمر العلمي الدولي الرابع عشر وجمعية العلوم الإحصائية تؤكد على خدمة المجتمع وادامة التواصل مع مؤسسات الدولة

 

برعاية السيد رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي عقدت الجمعية العراقية للعلوم الإحصائية المؤتمر العلمي الدولي الرابع عشر في بغداد تحت شعار (دور المعلومة الإحصائية في استدامة التنمية) بالتعاون مع كلية الرافدين الجامعة وبحضور معالي وزير التخطيط الدكتور سلمان الجميلي والأمين العام لمجلس الوزراء الدكتور مهدي العلاق وبحضور محافظ البنك المركزي العراقي الدكتور علي العلاق فضلاً عن حضور معالي وزير التعليم والبحث العلمي الدكتور عبدالرزاق العيسى ممثل عن السيد رئيس مجلس الوزراء وبمشاركة وحضور السيد رئيس الجهاز المركزي للإحصاء الدكتور ضياء عواد كاظم كما حضرت السيده  علا عوض رئيس الجهاز الفلسطيني للإحصاء وخبير منظمة الاسكوا أديب نعمة وبمشاركة دول عربيه وخبراء من منظمات إقليمية ودولية إضافة الى حضور عميد كلية التراث الجامعة ومدير عام دائرة المراسيم ومدير عام الرقابة والتدقيق في الأمانة العامة ومدير عام دائرة الدراسات والتخطيط كما حضر عميد كلية تربية جامعة ذي قار وبحضور عدد من رؤساء الجامعات وعمداء الكليات والمعاهد ووكلاء الوزارات والمستشارين.

 بدءات أعمال المؤتمر العلمي الدولي الرابع عشر بالنشيد الوطني وقراءة آية من الذكر الحكيم كما تضمن افتتاح المؤتمر قراءة الفاتحة على أرواح شهداء العراق فيما افتتح المؤتمر رئيس اللجنة التحضيرية الدكتور ظافر حسين رشيد قائلاً " نيابة عن اللجنة التحضيرية للمؤتمر اتشرف بالترحيب بكم والشكر على مشاركتكم حفل افتتاح المؤتمر العلمي الدولي الرابع عشر للجمعية العراقية للعلوم الإحصائية بعد توقف دام اكثر من عشرة أعوام والذي يعقد تحت شعار (دور المنظومة الإحصائية في استدامة التنمية) وبالتعاون مع كلية الرافدين الجامعة.

 والذي نفخر جميعاً بعقده في ظل ظروف صعبة يمر بها بلدنا العزيز وهو يواجه الإرهاب ويدافع عن الأرض والمقدسات ويحقق الانتصارات على قوى داعس الكفر والضلالة اضافة الى ازمات اقتصادية واجتماعية وامنية وغيرها كما لانخفي عليكم حجم التحديات الكبيرة التي يواجهها بلدنا الحبيب باتساع الهوة العلمية التي تحاول ضرب كل مفاصل الحياة والدول المتقدمة لاتنمو وتزدهر الا بالعلم ونحن جزء من هذا العالم الذي اصبح ومنذ زمن قرية صغيرة لايمكن فصل ذاتنا عن غيرها

 وزاد بالقول "نحن في الجمعية العراقية للعلوم الاحصائية نؤمن ان من اهم واجباتنا هو خدمة المجتمع من خلال البحث العلمي الرصين وادامة التواصل مع مؤسسات الدولة والافادة من الخبرات العلمية والدولية لانجاز البحوث التي تساهم بتقديم الحلول البديلة وتحسين مستوى القرار فالاحصاء يعتبر حقل متعدد التخصصات يتفاعل ويتعامل مع مختلف مجالات العلوم (البايلوجية ، الاقتصادية ، الهندسية ، الطبية ، الادارية ، الرياضية ، وتمكين المرأة والتربية والتعليم وغيرها) ويتطلب من واضعي السياسات وصانعي القرارات على اتخاذ الاجراءات والقرارات المناسبة التي تتلائم مع طبيعة الظواهر الموجودة في المجتمع والتي ازاح الستار عنها العمل الاحصائي وهو ما يعرف باتخاذ القرارات القائمة على الادلة التي لاتقبل التاويل والتي من شانها في المدى البعيد المساهمة الكبيرة في تقدم المجتمع مشيداً ان مهمة الاعداد للمؤتمر لم تكن سهلة وماكان لهذا الانجاز ان يتحقق لولا الجهود الكبيرة التي بذلها اعضاء اللجان العلمية والادارية والمالية واللجان الساندة التي شارك فيها نخبة متألقة من اساتذتنا الافاضل من جميع الجامعات العراقية والجهاز المركزي للاحصاء وقد  اسهم هذا المؤتمر برفد المكتبة العلمية بـ42 بحثاً ودراسة قد تم اختيارها من بين اكثر من 70 بحثاً وملخصاً بعد ان خضعت للتقييم العلمي من خبراء مختصين في مجال الاحصاء وسيتم القاء قسم منها ونشرها في مجلة الجمعية العراقية للعلوم الاحصائية في عددها الثاني واننا ممتنون مسبقاً لجميع المتحدثين ورؤساء الجلسات ومقرريهم والمناقشين الذين سيسهمون في انجاح المؤتمر وفي ختام كلمته قدم تحية اجلال واكبار لكل من ضحى بحياته لتحرير ارضنا المقدسة ولكل من ترك اهله واولاده لحراسة الوطن رعاهم الله واعاد العزة والكرامة لعراقنا الحبيب

 وبكل ايات الشكر والعرفان والتقدير نتقدم لكل رجل من قواتنا المسلحة الباسلة وقواتنا الامنية الشجاعة وابطال الحشد الشعبي والحشد العشائري وقوات البيشمركة ونقول نحن فخورون بكم وبما حققتموه من انتصارات باهرة

 كما تقدم بالشكر الجزيل للسيد رئيس مجلس الوزراء الموقر على رعايته الكريمة لهذا المؤتمر ودعمه للاحصائيين ودورهم الوطني والعلمي وتقدممن بالشكر والتقدير لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي ممثلة بالاستاذ الفاضل الدكتور عبدالرزاق العيسى على حضوره ورعايته ودعمه المتواصل للجمعية من اجل النهوض بمهامها المطلوبة وترتقي ببرامجها وفعالياتها الى مايصب في منفعة المسيرة العلمية والوطنية

 الشكر والتقدير لوزارة التخطيط على تعاونها المتواصل مع الجمعية في انجاح برامجها وفعالياتها ممثلة بالسيد الوزير الدكتور سلمان علي الجميلي

 والشكر والتقدير للامانة العامة لمجلس الوزراء الموقر على دعمها ورعايتها لاعمال المؤتمر

 كما اخص بالشكر الضيوف الاكارم من الاحصائيين العرب الذين تحملوا عناء ومشقة السفر للحضور والمشاركة الفاعلة للمؤتمر وذلك مايسعدنا ويشرفنا والشكر موصول الى عمادة كلية الرافدين لتعاونها الجاد والمخلص ودعمها اللامحدود من اجل انجاح هذا المؤتمر ممثلة بالاستاذ الفاضل الدكتور محمود جواد ابوشعير

 ومن جانبه قدم السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عبدالرزاق العيسى  بكلمة القاها نيابة عن السيد رئيس مجلس الوزراء ، حيث نقل تحيات السيد رئيس مجلس الوزراء وتمنياته للمؤتمر بالنجاح مؤكداً على أهمية المحاور التي تبناها المؤتمر قائلاً نبارك للجمعية الإحصائية التهيئة والأستعداد لعقد المؤتمر الرابع  عشر الذي يتناول محاور متعدده والتي تسهم في علم الإحصاء وتحقيق التنمية الشاملة في المجالات كافة مضيفاً أن علم الإحصاء يسهم في تطوير الجميع ولابد ان نحث على البيانات الإحصائية وهناك أمثلة كثيرة في أستخدم إساليب التحليل الكمي الإحصائي في جميع الجوانب المهمة وتحقيق التنمية والدقة في العمل وبالتالي المساهمة في حل جميع المشكلات فضلاً عن التنبؤ بالمتغيرات وفي ختام كلمته وجه تحية الى جميع الإحصائين العرب لانجاح هذا المؤتمر موكداً على أهمية التركيز  على الإحصاء التطبيقي

 وقال العيسى ان علم الاحصاء ساهم باتخاذ القرارات الاستراتيجية خصوصا في العلوم العسكرية والاقتصادية والاجتماعية والتخصصات الطبية والهندسية التنموية القصيرة والمتوسطة والبعيدة المدى،  فضلا عن التنبؤ بالمتغيرات المحتمل حدوثها لوضع الاستعدادات اللازمة لمواجهة التحديات ، مشيرا الى ان استخدام الاساليب الاحصائية له دور متميز في اعطاء المؤشرات لرسم السياسات الخاصة بالتنمية البشرية والتنمية الاقتصادية والذي اصبح الان سمة من سمات المجتمعات المتحضرة، وتوظيفها بشكل سليم في خططها المحتملة  وتابع  ان علم  الاحصاء  اسهم بشكل فاعل في تحقيق اهداف العملية التنموية لمساهمته  في ايجاد المعالجات للمشكلات التي تواجه تطور البلاد اقتصاديا  واجتماعيا وعمرانيا .

 وفي كلمة عمادة كلية الرافدين الجامعة التي القاءها عميد الكلية الدكتور محمود جواد أبوشعير  "نلتقي اليوم في هذا المحفل العلمي والدولي لنشهد اقامة المؤتمر العلمي الدولي الرابع عشر الذي تقيمه الجمعية العراقية للعلوم الاحصائية وتشارك فيه كلية الرافدين الجامعة شانها في ذلك مشاركتها في معظم الانشطة التي تقيمها الجمعية باعتبارها الجهة المؤسسة للكلية وانطلاقا من الدور العلمي والاكاديمي للكلية فقد عمدت على تعزيز ورعاية البحوث العلمية التي تساهم في تجديد الرصد المعرفي في الاختصاصات المختلفة بما يخدم التوجيهات الضارية لعراقنا الحبيب .

 اذ يشكل المؤتمر الدولي الحالي احدى الطفرات النوعية في التاريخ العريق لهذه الجمعية والذي يضم مساهمات اثرت واغنت واضافت وحققت العديد من الانجازات التي من بينها تاسيس كلية الرافدين الجامعة التي انطلقت منذ عام 1988.

موضحاً أن كلية الرافدين الجامعة تمكنت خلال مسيرتها لفترة اكثر من ثماني وعشرون عاما من اجتياز الكثير من الصعوبات والمشاكل العلمية وغير العلمية التي وقفت في طريقها وخصوصا ما بعد احداث 2003 وما نتج عنها من تداعيات وقد ازداد نشاطها كرد فعل للمحافظة على وجودها وتطوير مسيرتها العلمية والتربوية حتى اصبحت اليوم تحتوي على اكثر من عشرة اقسام علمية وهندسية وطبية وانسانية تسعى لتطوير الحث العلمي والمشاركة محليا وعالميا مع باقي المراكز البحثية سواء افراد او مجموعات للدخول في مجالات تخدم المجتمع وتطويره ونهوضه.

 مضيفاً أن فرحتنا اليوم كبيرة باقامة المؤتمرات العلمية الدولية بالرغم من الضروف الصعبة التي مرت ويمر بها عراقنا الحبيب وهو اليوم يحقق الانتصار يتلو الانتصار في معارك الشرف والعزة لتحرير الارض المختصبة من دنس داعش الكفر والضلالة على ايدي جيشنا الباسل وقواتنا الامنية البطلة وابناء الحشد الشعبي المقدس وابناء الحشد العشائري الغيارى وقوات البيشمركة الابطال ليبقى العراق بهم وبنا عصيا على الاعداء ابدا.

 كما ننتهز هذه الفرصة الطيبة لنوجه شكرنا وتقديرنا لكل الجهود الخيرة التي تساهم في انجاح هذه التظاهرة العلمية من منظمين وباحثين ومشاركين ونامل ان يساهم هذا المؤتمر في تحقيق اهدافه نحو مزيد من النجاح والتالق والمساهمات العلمية الجادة لجمعيتنا العزيزة ( الجمعية العراقية للعلوم الاحصائية ) ولتبقى تتقدم الصفوف من اجل الارتقاء بمسيرة العلم والمعرفة الى ما يوازي حركة المجتمع المتطور .  

 

وفي سياق متصل ناقش المؤتمر في جلساته الثلاثة, ثلاثين بحثاً قدمها باحثون من الجامعات والمؤسسات الاكاديمية والمهنية. كما شارك إثنان من الخبراء العرب بدراستين حول اهداف التنمية المستدامة.

 

كما تضمن الحفل الذي حضره  عدد من الوزراء والمسؤولين  وخبراء في مجال الاحصاء والتخطيط تكريما لمختصين في مجال الاحصاء من قبل وزير التعليم العالي والبحث العلمي .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

 

 

الصفحة 5 من 35

المواضيع الاحصائية

Menu


 

 

 

البحوث والدراسات

صفحة تحتوي على البحوث والدراسات الاحصائية المختلفة التي يشرف على تنفيذها مركز التدريب والبحوث الاحصائية في الجهاز المركزي للأحصاء  اقرأ المزيد ...

الاعلانات

  صفحة تحتوي على كافة الاعلانات الصادرة من الجهاز المركزي للأحصاء اقرأ المزيد...

Go to top