برعاية وحضور معالي وزير التخطيط الدكتور  خالد بتال النجم

الجهاز المركزي للاحصاء يطلق نتائج مسح القوى العاملة لعام 2021.

بدعم من منظمة العمل الدولية وبالتعاون مع الجهاز المركزي للاحصاء وهيئة إحصاء إقليم كردستان. أقامت وزارة التخطيط / الجهاز المركزي للاحصاء إحتفالية اطلاق نتائج مسح القوى العاملة لعام 2021 والذي يعد من اهم المسوح الاحصائية الوطنية والدولية  لرصد نسب التشغيل والبطالة وتقدير حجم العاملين والعاطلين عن العمل في العراق. وذلك بحضور معالي وزير التخطيط الدكتور خالد بتال النجم والسيد رئيس الجهاز المركزي للاحصاء الدكتور ضياء عواد كاظم والمنسق القطري لمنظمة العمل الدولية الدكتورة مها قطاع والسيدات والسادة الحضور من الجهات ذات العلاقة.

وبهذه المناسبة أدلى معالي وزير التخطيط بكلمة حيث قال:  يعتبر المسح احد اهم المسوح الاحصائية التي ينفذها الجهاز المركزي للاحصاء بالتعاون مع هيئة إحصاء إقليم كردستان وبدعم سخي من منظمة العمل الدولية والذي يعد المسح الوطني الاول المتخصص بالقوى العاملة والذي جرى تنفيذه في النصف الثاني من عام 2021 بأعتماد وتبني أحدث منهجية دولية تتوافق مع أحدث المعايير الاحصائية ويوفر المسح تقديرات وطنية على مستوى المحافظات وللبيئتين الحضرية والريفية وانتاج مجموعة من المؤشرات عن سوق العمل والخصائص الديموغرافية للمقيمين في العراق ويمهد ذلك لمعرفة الاحتياجات في خلق فرص العمل فضلا عن توفير مؤشرات تساعد في  وضع سياسات طويلة الامد لمواجهة تحديات سوق العمل. وفي ظل التغييرات الاقتصادية والاجتماعية والديموغرافية وفي ظل عدم تنفيذ  التعداد العام للسكان ولفترة طويلة باتت الحاجة ماسة  لمعرفة مؤشرات النشاط الاقتصادي للسكان في سن العمل. ومن أجل وضع الاليات المناسبة لذلك فقد حرصنا على اتباع المعايير العالمية عالية الجودة في تنفيذ هذا المسح الذي شمل جميع المحافظات وقد أخضعت النتائج إلى تدقيق معمق من قبل خبراء  متخصصين لتكون النتائج معبرة عن الواقع الفعلي ولتأتي المعالجات سليمة وقادرة على تغييره إيجابيا آخذين بنظر الاعتبار المسارات الاساسية.

وقال الدكتور ضياء عواد كاظم رئيس الجهاز المركزي للاحصاء:  نفذ  الجهاز المركزي للاحصاء بالتعاون مع هيئة إحصاء إقليم كردستان وبدعم من منظمة العمل الدولية  المسح الاحصائي للقوى العاملة لعام 2021 على مستوى المحافظات كافة ( الحضر والريف)  وذلك لتوفير مجموعة واسعة من المؤشرات الإحصائية عن سوق العمل وعن واقع التشغيل والبطالة حسب الخصائص الاجتماعية والديموغرافية المختلفة وحالة المهن الرئيسية والوظائف. فقد تم تحديد حجم العينة للمسح بحجم (16400) أسرة وجمع البيانات عن أفرادها ميدانيا باستعمال الاجهزة المحمولة وقد تم تصميم المسح لقياس مختلف عناصر القوى العاملة والعمالة الناقصة وفقا لمقررات ومقياس فريق خبراء  إحصاءات القوى العاملة في مؤتمرهم الدولي التاسع عشر لسنة 2013.

وفي كلمتها قالت الدكتورة مها قطاع المنسق القطري لمنظمة العمل الدولية: إن التحضير لهذا المسح تم وفق المنهجيات المعتمدة دوليا. ويعتبر تنفيذه نقطة بداية لرسم مؤشرات سوق العمل وبناء سياسات وطنية تساعد في تصميم خطط وبرامج لتوفير فرص عمل.

لقد حظى الله العراق بهبة ديموغرافية تتمثل بوجود مجتمع فتي قادر على النهوض بالتنمية الاقتصادية لذلك فأننا نعتقد  إن تشجيع الشباب على الدخول في سوق العمل وخاصة العمل في القطاع الخاص هو المسار الصحيح في تنشيط الاقتصاد

Go to top