الجهاز المركزي للاحصاء يطلق الرقم القياسي لاسعار المنتجين للمنشآت الصناعية الكبيرة لعام 2021

بحضور السيد رئيس الجهاز المركزي للاحصاء اطلق الجهاز المركزي للاحصاء نتائج تقرير الرقم القياسي لاسعار المنتجين للمنشآت الصناعية الكبيرة لعام 2021 والذي ينفذ لاول مرة في العراق من قبل قسم الارقام القياسية وتغطية شاملة لكل محافظات العراق الخمسة عشر عدا محافظات اقليم كردستان والذي يعد فناراً من فنارات الجهاز المركزي للاحصاء المضيئة في توفير المؤشرات والارقام الاحصائية .

وبكلمة للسيد رئيس الجهاز المركزي للاحصاء الدكتور ضياء عواد كاظم وضح فيها ان الجهاز انفرد بشكل خاص بتوفير مؤشرات الارقام القياسية لاسعار المستهلك ومعدلات التضخم والذي يعد علامة فارقة للجهاز وبكل فخر وسرور نضع المؤشرات المهمة والبيانات الاقتصادية بيد واضع الخطط وراسمي السياسات والتي تبنى عليها الاسس السلمية للدولة العراقية واستشراق مستقبل افضل للعراق .

فيما يؤكد الاستاذ قصي عبد الفتاح رؤوف / المدير العام للشؤون الفنية ان الجهود بذلت من قسم الارقام القياسية ومديريات الاحصاء بالمحافظات والتي كانت جهودا كبيرا والتي على ضوءها شهد القسم تطورات واضحة ، وعلى الرغم من الظروف الصحية المتمثلة بجائحة كورونا تمكنت الملاكات من جمع البيانات سواء في المجال الصناعي او في مجال جمع بيانات الاسعار للسلع والخدمات ، أو في مجال جمع بيانات المنتجين الصناعي من المنشآت الصناعية الكبيرة مقدماً الشكر والتقدير الى كل الجهود التي تضافرت في اصدار التقارير والبيانات الاحصائية .

وقدمت الدكتورة زينة اكرم / مديرة القسم نتائج التقرير الذي نفذ لاول مرة وبأساس عام 2018 موكدةً بلوغ هذا الرقم القياسي لاسعار المنتجين للمنشآت الصناعية الكبيرة لعام 2021 لعموم العراق نحو ( 103,90) وتابعت القول الى ان التقرير أعد لاول مرة في العراق بعد دول قليلة اعدته منها السعودية ومصر وتونس مع الاشادة بجميع الجهود والتي حققت نقلة نوعية في عمل قسم الارقام القياسية من موظفين في القسم في مركز الجهاز كما أشادت الدكتورة بجهود مدراء الاحصاء في جميع المحافظات وجهود العاملين في شعبة الارقام القياسية في جميع المحافظات وشعب الاحصاء الصناعي في المحافظات فضلا عن المديريات الفنية الساندة لعمل القسم .

وحضر الاحتفالية كبير مستشاري صندوق الامم المتحدة للسكان الدكتور مهدي العلاق والدكتور علاء جعفر مدير عام الدائرة الاقتصادية والسادة مديرو المديريات الفنية وعدد من الباحثين .

 

 

 

 

 

 

Go to top