الجهاز المركزي للاحصاء وبالتعاون مع صندوق الامم المتحدة للسكان يبدأ قياس واحتساب المؤشرات الاحصائية للشباب
ومدير عام الشؤون الفنية في الجهاز يؤكد بإن "الشباب هم ثروة الأمم وموردها الذي لاينضب وسواعدها التي تبني حاضرها ومستقبلها "
بحضور صناع القرار والسادة المديرون العامون في الوزارات ومؤسسات الدولة كافة بضمنها اقليم كردستان وبمشاركة فاعلة من السيد سيروان محمد محي الدين وكيل وزير التخطيط في إقليم كردستان ،
نظم الجهاز المركزي للاحصاء وصندوق الامم المتحدة للسكان في بغداد ، يوم الاربعاء ، ورشة عمل فنية متخصصة لاحتساب وقياس مؤشرات الشباب للمؤشرات التي لا تتوفر في المسوح والتقارير الاحصائية الدورية والتي تتوفر في الوزارات والمؤسسات الوطنية الاخرى لغرض الوقوف على الواقع الفعلي لهذه الشريحة الكبيرة والمهمة في المجتمع العراقي وتوفير قاعدة بيانات حديثة يمكن الإعتماد عليها في بناء الرؤية الوطنية للشباب وإعداد أداة إحصائية استراتيجية تقوم بتقدير وضع الشباب من خلال عكس المؤشرات المختارة وذلك لتسهيل عملية تطوير السياسات العامة على أساس احتياجات الشباب ورصدها .
وأكد السيد قصي عبدالفتاح رؤوف مدير عام الدائرة الفنية في الجهاز المركزي للاحصاء في كلمته "أولت الحكومة اهتمامها بمتطلبات الشباب للوصول الى رؤية العراق المستقبلية في الارتقاء بفئة الشباب باعتبارهم الركيزة الاساسية لدفع عجلة التنمية والتي تشكل اكثر من 27 % من سكان العراق .
وبحث الدكتور مهدي العلاق مستشار صندوق الامم المتحدة للسكان اهم المؤشرات الاحصائية وابعاد قياس تلك المؤشرات والقدرة على صياغة الأبعاد ومن ثم المؤشرات التي يمكن توفير بياناتها وصياغة نموذج لقياس تنمية الشباب ليكون مناسباً لتشخيص الفجوات التنموية للشباب لاسيما على مستوى المحافظات ومنها المؤشرات الاجتماعية والاقتصادية كالتشغيل والقوى العاملة والصحة والتعليم والمواطنة والمشاركة والجريمة والانتحار وتعاطي المخدرات .
فيما استعرض السيد سامي علي ابو كطيف التحديات والفرص في توفير تلك المؤشرات واصفا تلك الفئة من السكان "الفتيان والشباب هم امل ومستقبل العراق، والإستثمار فيهم يعد إستثماراً في مستقبل أفضل، وهم اليوم وحتى خلال السنوات القليلة القادمة يشكلون أكبر الفئات السكانية بين مواطني البلد، لذا فإن أوضاعهم سوف تُحدد مستقبل العراق، ويمكن أن يؤدي عدم الإستثمار فيهم إلى ضياع فرص التقدم والإزدهار التي لا يمكن تعويضها" .
Go to top